الثلاثاء 27 فبراير 2024

رواية شيقة بقلم اسراء محمد ج١

موقع أيام نيوز

الحلقة الأولى
انا سهر عندي 35 متجوزه من 13 سنه
وعندي ديما 12 سنه وريما 10 سنين وريتا 6 سنين
كنت متجوزه عن حب بس للاسف الحب قلب كره لما خلفت البنات لأن جوزي واهله طبعا كانوا عايزين ولاد عشان مبيحبوش البنات
واكتشفت خېانه جوزي من ساعة ما عرفت اني حامل في ريتا وطبعا هو عشان كان عايز ولد قلب وشه عليا وقضيت شهور حملي في عڈاب ونكد بسبب حملي في بنت منه ومن أهله
وبعد ما خلفت علي طول اكتشفت خيانته وانه هيتجوز عشان يخلف الولد وروحت وحكيت لاهلي عشان يتدخلوا بس كان ردهم
رانيا والده سهر مالك يا بت قالبه وشك لي
سهر اياد هيتجوز يا ماما
رانيا بخضه اي
سهر بعياط هيتجوز عشان يخلف الولد
رانيا ازاي يعني
سهر زي ما بقولك كده هيتجوز عشان الولد
رانيا طب اهدي عشان نعرف نفكر
سهر بانفعال نفكر في اي انا عايزه اتطلق
رانيا طلاق اي وانتي معاكي 3 بنات اصغر بنت فيهم عندها شهر ونص
زيدان والد سهر دخل علي جمله الطلاق
وقال تطلقي لي يا بنتي
سهر عشان اياد هيتحوز عليا يا بابا
زيدان بعصبيه يعني اي يتجوز عليكي اټجنن ده ولا اي
سهر بابا انا عايزه اتطلق منه



زيدان لو اتجوز فعلا هطلقك منه مش هسيبك علي ذمته دقيقه واحده
رانيا تطلق اي انت ناسي البنات هيتربوا ازاي
زيدان زي ما ربيت سهر واخواتها هربي عيالها
رانيا انت شايف كده صح
زيدان اومال اسيب بنتي جوزها يتجوز عليها
رانيا ما لازم تعيش معاه عشان البنات محتاجين ابوهم تقدر تقولي لو اتطلقت وجت قعدت معانا هنا هتعوض البنات ازاي عن حنان ابوهم
زيدان هو انا هحرمهم من ابوهم اكيد هيشوفهم ويشوفوا
رانيا وافرض قال طالما هتطلق تشيل عيالها انا مليش دعوه ومش عايز اشوفهم
زيدان يبقي في داهيه وتيجي تقعد هي وعيالها هنا وانا هصرف عليهم
رانيا هتصرف عليهم منين من المعاش اللي مش بيكفيني انا وانت
زيدان ساعتها هبقي اشتغل شغلانه واتنين عشان اعرف اصرف عليهم
رانيا انا قولت هترجع بيتها وتعيش مع جوزها هي لا اول ولا اخر واحده جوزها يجبلها ضره
زيدان وانا قولت هطلقها منه لو اتجوز عليها
رانيا يبقي طلاقي قصاد طلاقها
زيدان يعني اي
رانيا يعني لو سهر اتطلقت وجت تعيش هنا زي ما بتقول انا كمان هتطلق اي رأيك بقي
سهر خلاص يا بابا انا مش عايزه اتطلق
زيدان متركبيش دماغك يا رانيا


رانيا ده اخر كلام عندي وياريت وانت بتطلقها تشوفلك انت وهي مكان تقعدوا فيه
سهر يعني اي يا ماما الكلام ده
رانيا مردتش عليها وسابتها ودخلت اوضتها
زيدان پصدمه بقي بتلوي دراعي يا رانيا
سهر بتلويه ازاي يا بابا انا مش فاهمه
زيدان بتلويه عشان البيت مكتوب باسمها
سهر خلاص يا بابا انا
وقبل ما تكمل كان زيدان خرج من الشقه
يتبع.
الحلقة الثانية
سهر لنفسها طب اعمل اي دلوقتي مش قدامي حل غير ان ارجع لبيتي عشان ماما متخربش بيتها
وبالفعل دخلت لمت هدومها وهدوم العيال ولبسوا
وقبل ما تمشي دخلت لمامتها
سهر ممكن ادخل
رانيا عايزه اي
سهر جايه اقولك اني ماشيه
رانيا رايحه فين
سهر راجعه بيتي
رانيا عين العقل الواحده ملهاش غير بيتها وجوزها
سهر بتريقه اه طبعا سلام
رانيا سلام
وسابتها ومشيت
وكلمت ابوها قالتله وزعل انها راجعه لجوزها
اول ما دخلت البيت
اياد حمد لله علي السلامه مقولتيش لي انك راجعه كنت جيت اخدتك بدل ما تتبهدلي في الموصلات
سهر وانت متصلتش لي عرفت انا راجعه امتا
اياد اي الاسلوب اللي بتتكلمي بيه ده
سهر عايزني اكلمك ازاي يعني وانت عايز هتتجوز عليا
اياد پصدمه اي اللي بتقوليه ده
سهر بقول اللي انت عايز تعمله
اياد انتي جبتي الكلام ده منين
سهر من صور خطوبتك
اياد پصدمه اكبر خطوبتي
سهر اه خطوبتك ولا كنت فاكر اني مش هعرف
واديته التليفون يشوف الصور
اياد مين اللي بعتلك الصور دي
سهر حماتي العزيزه بعتها عشان تقولي انها هتجوزك عشان تجبلهم الواد يا ابو البنات
اياد انا امي متعملش كده انتي كدابه والصور دي متفبركه
في الوقت ده خرجت مامته من المطبخ
وقالت لا عملت كده
اياد لي يا امي تعملي كده
ناديه عشان تعرف انك هتتجوز واحده تجبلك الواد بدلها هي اللي بتجيب البنات بس دي
اياد يا امي لي تعملي مشاكل دلوقتي بس
ناديه مشاكل اي انت راجل يعني ليكي الحق تتجوز مره واتنين وتلاته ولو مش عجبها في داهيه هجوزك ست ستها مع خطيبتك
سهر كانت مصدومه من الكلام اللي بتسمعه
وسبتهم وداخله اوضتها وقفها صوت ناديه
وهي بتقول رايحه فين يا اختي
سهر داخله اوضتي
ناديه لا دي اوضتي انا اللي قاعده في الاوضه دي واياد قاعد في اوضه الاطفال شوفيلك انتي بقي مكان تاني
سهر بعصبيه وزعيق لا انتي اللي تشوفيلك مكان تاني ده بيتي ودي اوضتي وهقعد فيها ڠصب عن اي حد
وسابتها ودخلت الاوضه
ناديه پصدمه انت شايف بتزعق فيا ازاي وانت ساكت
اياد حقك عليا انا هي برضو مصدومه من اللي حصل
ناديه ما تنشف ياض لو فضلت كده هي اللي هتمشي كلمتها عليك بعد كده
اياد تمشي مين انا راجل ومحدش يمشي كلمته عليا الا انتي يا امي
ناديه